طموح Ambition
سلام الله عليك، مرحبا بك في منتدى طموح معا لنصل إلى القمة


هذا المنتدى فضاء لطلبة العلم This forum space for students to achieve the most success من اجل تحقيق أروع النجاحات
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
welcome; you can join us in Facebook, so just write name of the group from these groups, in the search page of Facebook : mobtasimoun/ khawatir.thoughts/ 1year.literatur/ worldlanguages ---------- but must send your full name and your university name to (salim knowing) in facebook
المواضيع الأخيرة
»  اسس تربوية للتعامل مع الاطفال
الإثنين يونيو 18, 2018 8:59 pm من طرف iheb

» بحر المتدارك ؛ وهو المحدث والخبب
الإثنين أبريل 30, 2018 5:37 am من طرف خشان خشان

» الدوائر العروضية
الإثنين أبريل 30, 2018 2:25 am من طرف خشان خشان

» تقديم العروض الرقمي
الإثنين أبريل 30, 2018 12:26 am من طرف خشان خشان

» مجلة اللسانيات الرياضية؛ دعوة إلى النشر
الأربعاء يناير 24, 2018 3:53 pm من طرف salimmen1

» مجلة اللسانيات الرياضية؛ دعوة إلى النشر
الأربعاء يناير 24, 2018 3:53 pm من طرف salimmen1

» شؤون الطلبة
الأربعاء فبراير 22, 2017 9:55 am من طرف salimmen1

» اكتشاف سلاح مدمر عند المسلمين
الخميس يونيو 04, 2015 6:32 pm من طرف الحنفي محمد

» صائمون ،، والله أعلم
الخميس يونيو 04, 2015 6:29 pm من طرف الحنفي محمد

ترجم هذا المنتدى إلى أشهر لغات العالم
اقرأ آخر أخبار العالم مع مكتوب ياهو
ترجم هذا المنتدى إلى أشهر لغات العالم

شاطر | 
 

 هلْ رسمُ دارسة ِ المقامِ ، يبابِ + عرفتَ ديارَ زينبَ بالكثيبِ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
salimmen1
salimmen1
avatar

عدد المساهمات : 895
تاريخ التسجيل : 05/07/2008
العمر : 35

مُساهمةموضوع: هلْ رسمُ دارسة ِ المقامِ ، يبابِ + عرفتَ ديارَ زينبَ بالكثيبِ   الجمعة سبتمبر 26, 2008 1:54 pm

هلْ رسمُ دارسة ِ المقامِ ، يبابِ



هلْ رسمُ دارسة ِ المقامِ ، يبابِ
-------------------- متكلكٌ لمسائلٍ بجوابِ
ولَقَدْ رَأيْتُ بِهَا الحُلولَ يَزِينُهُمْ
-------------------- بِيضُ الوُجُوهِ ثَوَاقِبُ الأحْسَابِ
فدعِ الديارَ وذكرَ كلّ خريدة ٍ
-------------------- بَيْضَاءَ ، آنِسَة ِ الحدِيثِ ، كَعَابِ
واشْكُ الهُمُومَ إلى الإلهِ وَمَا تَرَى
-------------------- مِنْ مَعْشَرٍ مُتَألَبِينَ غِضَابِ
أمُّوا بِغَزْوِهِمِ الرّسُولَ ، وألّبُوا
-------------------- أهْلَ القُرَى ، وَبَوَادِيَ الأعْرَابِ
جَيْشٌ ، عُيَيْنَة ُ وَابنُ حَرْبٍ فيهِم
-------------------- متخمطينَ بحلبة ِ الأحزابِ
حتّى إذا وَرَدُوا المَدينة َ وارتَجَوْا
-------------------- قَتْلَ النّبيّ وَمَغْنَمَ الأسْلابِ
وَغَدَوْا عَلَيْنَا قَادِرِينَ بأيْدِهِمْ
-------------------- ردوا بغيظهمِ على الأعقابِ
بهُبُوبِ مُعصِفَة ٍ تُفَرِّقُ جَمْعَهُمْ
-------------------- وجنودِ ربكَ سيدِ الأربابِ
وكفى الإلهُ المؤمنينَ قتالهمْ
-------------------- وَأثَابَهُمْ في الأجْرِ خَيْرَ ثَوَابِ
مِنْ بَعدِ ما قَنَطوا ، فَفَرّجَ عَنهُمُ
-------------------- تنزيلُ نصّ مليكنا الوهابِ
وَأقَرَّ عَيْنَ مُحَمّدٍ وَصِحابِهِ
-------------------- وأذلَّ كلَّ مكذبٍ مرتابِ
مُسْتَشْعِرٍ لِلْكُفْرِ دونَ ثِيابِهِ
-------------------- والكفرُ ليسَ بطاهرِ الأثوابِ
عَلِقَ الشّقَاءُ بِقَلْبِهِ ، فَأرَانَهُ
-------------------- في الكُفْرِ آخِرَ هذِهِ الأحْقَاب


عرفتَ ديارَ زينبَ بالكثيبِ



عرفتَ ديارَ زينبَ بالكثيبِ
------------------ كخطّ الوحيِ في الرقّ القشيبِ
تعاورها الرياحُ وكلُّ جونٍ
------------------ مِنَ الوَسْمِيّ مُنْهَمِرٍ سَكُوبِ
فأمْسَى رَسْمُها خَلَقاً ، وأمْسَتْ
------------------ يَبَاباً بَعْدَ سَاكِنِها الحَبيبِ
فَدَعْ عَنكَ التذكّرَ كلَّ يومٍ
------------------ وَرُدَّ حَرارة َ الصّدْرِ الكَئيبِ
وَخَبّرْ بالّذي لا عَيْبَ فيهِ
------------------ بصدقٍ ، غيرِ إخبارِ الكذوبِ
بمَا صَنَعَ المَلِيكُ غَدَاة َ بَدْرٍ
------------------ لنا في المشركينَ منَ النصيبِ
غداة َ كأنّ جمعهمُ حراءٌ
------------------ بَدَتْ أرْكَانُهُ جِنْحَ الغُرُوبِ
فَوَافَيْنَاهُمُ مِنّا بِجَمْعٍ
------------------ كَأُسْدِ الغابِ: مُرْدانٍ وَشِيبِ
أمَامَ مُحَمّدٍ قَدْ آزَرُوهُ
------------------ عَلى الأعْدَاءِ في لَفْحِ الحُروبِ
بأيديهمْ صوارمُ مرهفاتٌ
------------------ وكلُّ مجربٍ خاظي الكعوبِ
بنو الأوسِ الغطارفُ آزرتها
------------------ بَنُو النّجّارِ في الدّين الصّلِيبِ
فغادرنا أبا جهلٍ صريعاً
------------------ وعتبة َ قدْ تركنا بالجبوبِ
وشيبة َ قدْ تركنا في رجالٍ
------------------ ذوي حسبٍ ، إذا نسبوا ، نسيبِ
يناديهمْ رسولُ اللهِ ، لما
------------------ قذفناهمْ كباكبَ في القليبِ
ألمْ تَجِدُو حديثي كانَ حَقَّاً، وأمرُ اللهِ يأخذُ بالقلوبِ
فَما نَطَقُوا ، ولَو نَطَقوا لَقالوا:
------------------ صَدَقْتَ وكُنْتَ ذا رَأيٍ مُصِيبِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هلْ رسمُ دارسة ِ المقامِ ، يبابِ + عرفتَ ديارَ زينبَ بالكثيبِ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طموح Ambition :: منتدى القصيدة :: القصيدة في العصر الاسلامي :: حسان بن ثابت-
انتقل الى: